العلماء يحلون لغز شلالات الدم في القارة القطبية الجنوبية

قناة البينة عراق الفضائية
تمكن مجموعة من العلماء حل لغز شلالات تايلور الجليدية في القارة القطبية الجنوبية والتي تتدفق بمياه حمراء وبخار قرمزي يتسرب من داخل الكتلة الجليدية بعد 100 عام على اكتشاف هذه الظاهرة المحيرة.
وذكرت صحيفة ديلي ستار البريطانية ان ” العلماء تمكنوا من اخذ عينات من المياه الحمراء في الشلالات وتم تحليلها ، حيث تبين أن السبب وراء حمرة المياه يعود الى وجود تركيز عال من الحديد في تلك المياه”.
وخلص العلماء الى أن ” المياه الغنية بالحديد سرعان ما تتأكسد عندما تتعرض للهواء والضوء، فيصدأ الحديد ويصبح لون المياه أشبه بالدم”.
يذكر أن المياه الحمراء المتدفقة من الشلالات تم اكتشافها لأول مرة عام 1911 في منطقة وادي ماكموردو الجاف و حافظت على غموضها طوال ذلك الوقت بعد ان كان يعتقد ان سبب حمرة المياه يعود الى وجود نوع من الطحالب فيها.

اترك تعليقا

اىخل تعليقك
اكتب اسمك هنا